عشيرة البطاينة ( 6 فرد ا ) l

قصبة اربد - اربد - الأردن


نبذة عن عشيرة البطاينة

البطين هو من شمر وهي قبيلة عربية كبيرة عريقة تمتد جذورها إلى بطن من بطون قبيلة طي ومنها زيد الخيل وحاتم الطائي وطي بن اد بن يشجب بن كهلان بن سبا الذي تنتسب اليه العرب اليعاربة كلمة البطين ماخوذه من بطانة نجد حيث كان يسكن شمر في الجبلين اجا وسلمى وعاصمتها حائل ومنها امراء مشهورين مثل ال علي وال رشيد الذين تعاقبوا على الحكم وكان إن اتسعت منطقة نفوذ شمر حتى وصلت حدود اليمن والى الشمال إلى حوران والى الشرق إلى بلاد الرافدين في هذا الوقت يقول الكاتب والمؤرخ امين سعيد كانت نجد قبل قيام الدولة السعوديةالاولى موزعة إلى عدة امارات ال سعود كانوا بالدرعية وابن دواس بالرياض حاليا وابن معمر بالعينية وال علي الشمري بالشمال وال حجيلان بالقصيم وشمر وتلقب عشائر شمر بالطنايا وغلبا وسيافا ونخواتهم تعددة اشهرها السناعيس وكان شيخهم ابن ياور عجيل الجربا والاسم مشتق من التركية ويعني الرفيق اطلقه عليه سلطان عثمان لكثرة مرافتهه عمه في اجتماعات اسطنبول وشدة ذكائه وجراته وقال الشريف البركاتي في كتابه الرحالة اليمنيه إن قبيلة شمريسكنون بيت الشعر وعندهم الخيل النجدية الاصيلة ومنطقتهم بين مكة والبصرة وبهذه الجهة جبل يسمى جبل شمر ثم جبل سلمى وحوله ستون قرية تحيط بها اشجار النخيل ويبلغ تعدادها ثلاثماية الف نسمة كانت انذاك تحت امرة الامير سعود بن عبد العزيز بن متعب ال رشيد وفيها شيوخ كثر لم استطع حصرها الرحالة الانجليزية الليدي في كتابها قبائل بدو الفرات 1878م تقول بعد وصف الخيول التي لامثيل لها والتي تعود لشمر إن القنصل البريطاني لخص لها الوضع القائم فقال يستوطن بوادي الضفة اليسرى من نهر الفرات قبيلة شمر وهي كثيرة العدد بدوية خالصة يقودهم الجربا شيخ شيوخ شمر بالعراق إذا ماخرجوا للنزال خرج مائتي الف رمح وهذا العدد لايشمل الصايح ولاالذين في نجد واذين بجنوب العراق واضاف انها قبيلة قوية متماسكة مقاتلة وهي المنافس الوحيد والعدو التقليدي لقبيلة عنزة واشار إلى إن عددها اكثر من ماية الف نفس من طي قحطان المؤرخ جيمس فلكس 1835 يقول شمر قبيلة نشرت الرعب في العثمانيين والسلطات التركية كانت تدفع لها لكسبها رواتب شهرية ولضمان ولائها وشمر هي الاقوى بين القبائل في شمال نجد وضعت بين حايل وقفار وبقعاء وهي تحت حماية عبد الله الرشيد الذي كسب مشيخة شمر وماحولها ومن اراد التزود عن شمر فان هناك موقعا على الانترنت هو http://www.shamar.net/ من هنا فان التاريخ يؤكد بان البطاينة هم من قبيلة شمر المنحدرة من سنجارة زوبع وجدهم البطين ومنهم من رواة الحديث والذي ذكر في كتاب البداية والنهاية لابن كثير المجلد الاول صفحة 12 التي تتحدث عن اية الكرسي حيث يقول روى ابن جرير عن طريق جوبير وهو ضعيف عن الحسن البصري انه كان يقول الكرسي هو العرش وهذا لايصح عن الحسن بل الصحيح وعن غيره من الصحابة والتابعين انه غيره وعن ابن عباس رضي الله عنهما وسعيد بن جبير كما رواه الحاكم المستدرك وقال انه على شرط الشيخين ولم يخرجاه عن طريق سفيان الثوري عن عمار الذهني عن (مسلم البطين) عن سعيد بن جبير انه قال الكرسي موضع القدمين والعرش لايقدره الا الله اما جدهم الاول فهو ضرغام الذي استقر في بلدة عرمان في جبل العرب حيث الاخوة الدروز ومن بعدها توفي هناك فسار ولده الشيخ عبد الله بن عيسى بن ضرغام البطين وعمه سليمان بن ضرغام واخيه ابراهيم بن عيسى الضرغام واولادهم إلى الجنوب حيث عين ايل قرب المفرق ومن بعدها نحو قرية جمحا غرب كفريوبا وفي كفريوبا القرية التي كانت تتبع للواء عجلون حيث استقرالشيخ عبد الله البطين في كفريوبا واشتهر بشجاعته وكرمه وضيافته وحسن تدبيره وان يثبت وجوده وحضوره ويجذب اليه الكثير من اهالي المنطقة ونجح بكسب العثمانيين الذين ولوه امور جمع الضرائب وتامينها إلى دمشق كما يؤكد الايصال المرفق المؤرخ بعام 1766 من سجل دمشق الشرعي , بدات عشيرة البطاينه تفرد جناحيها وتتوسع بالمنطقة إلى تقبل حيث رحل ابناء الشيخ عبد الله زامل وصالح مع ابن عمهم محمد بن ابراهيم بن عيسى البطين ومنها إلى حكما جنوب اربد الحالية بست كيلو مترات والتي كان يسكنها عشيرة الدويري الذين رحلوا إلى قرية كتم بني عبيد ومازالو ورحل إلى سال محمود المطلق ابن اعمر مع ابنائه علي ورشيد ومحمد قعدان ومحمود الملقب بالطويل الذي عاد ومحمود إلى حكما ولحق بهم زامل وباير اما البارحة فقد استقر فيها ابناء مطلق بن اعمر محمد وظاهر وفندي ومعهم عمهم علي بن عمر والد سعد العلي شيخ البطاينة في وقت لاحق وعبد القادر وعبدالله وقسم من ابناء عبد الهادي بن سليمان الضرغام وظل في كفريوبا ابناء صبيح وموسى وحسين الصالح وابناء عبد الهادي وعبد اللطيف وهناك ابراهيم البطين الذي كون عشيرته البطاينة في سورية بمدينه (نوا )واولاده حسن وصالح وحسان وناصر حسن اولاده عبد الغني وهويدي وعبد الهادي هويدي له محمد واحمد وعبد الهادي له ذياب وذيب وصالح له مزعل وله ابراهيم وله خليل وخالد ومحمد واسماعيل ومحمد علي ومحد ذيب حسان له مهاوش وله محمد وشنوان ومثنى محمد له قاسم وشنوان له محمود ويحي ومثنى له حسن وخلف وحسين اما ناصر فله احمد وله محمد وناصر وعلي وعبد الكريم اما موسى فله خليل وحسن وهناك ابو غوش في القدس وابو بكر في يعبد فلسطين وملحم شمال سوريه والحوت في مصر والسيوف مادبا والغنيمات فهم يردون لعشيرة البطاينة ولجدهم ضرغام بن عويمر المنحدر من اللواحق والجرذان والمختار والمعكلي والمزريبوهم فروع البطين ووصل بهم جدهم عيسى الضرغام إلى خارج نجد ووصلت المشيخة للشيخ سعد بن علي بن اعمر بن عبد الله بن عيسى بن ضرغام بن البطين هو شيخ مشايخ بني جهمة االبطين واسندت اليه مهمة جده بجمع الضرائب وتامينها للباب العالي كما كان مميزا وكان ديوانه في بلدة البارحة وسبق حجرها حجر السلط ب16عاما وكثيرا ما كانت مجمع الشيوخ ومحط ركاب الامراء والشيوخ ومركزا للاجتماعات وقد شارك في الكثيرمن التجمعات والمؤتمرات وكان منها مؤتمر ام قيس الوطني الذي تم دعوة سومرست المندوب السامي اليه والمطالبة بدولة عربية مستقله وله ابناء هم فايز وبركات ونجيب وزايد ومحمد ومحمود ومفلح واحمد ومنصور وناصر وعارف . اما نجيب فقد تخرج من مدرسة العشائر بالاستانة برتبة ملازم ليلتحق بقوة الهجانه بالعقبة ومنها إلى ليبيا للمشاركة بثورة المختار وتزوج من الشيخة فزة السنوسي وعاد بها للبارحة وعاد لليبيا وهناك استشهد على يد الطليان الذين لم ينجحوا حسب رواية شكيب ارسلان حاضرة العالم الاسلامي بالوصول اليه حتى عن طريق خادمته واستشهد ودفن هناك ومقامه معروف باسم مقام سيدي نجيب الحوراني نسبة لحوران التي كانت تتبع اليها المنطقة الشمالية من الاردن وهناك زايد استشهد في ثورة الكورة عندما غرر به وبقائده الملازم فؤاد سليم باحراش تبنه وقتل وكان انذاك الشيخ كليب الشريدة الثائر والذي ذهب لتاديبه من قبال الامير عبدالله مدعوا على غذاء سعد باشا حين اعلم بالنبا فصمم على مرافقة كليب لبر الامان والعودة لدفن ولده اما ولده بركات فقد اطلق عليه قاطع طريق يسمى سعيد الطبل الرصاص وهو يسير مع قافلة قمح للرمثا وارسل إلى الناصرة لمعالجته ومات ودفن هناك واجلي بيت عائلة الطبل إلى الرمثا وسموا الجهامنة نسبة لبني جهمة ومحمد باشا السعد كان قد قاسم والده السلم السياسي وشارك في العديد من المجالس التشريعية والنيابية ومفلح السعد فقد امتهن الادارة وتسلم رئاسة بلدية اربد لفترة طويلة عليا بالسياسة والادارة وعاد ليتولى العديد من المناصب الادارية بالدولةمنها وكيل وزارة السياحة والاثاروسفيرا باكثر من بلد عربي واجنبي ومن بعد ذلك انتخب للمجالس النيابية نائبا عن اربد وناصر كذلك تولى مناصب عدة منها الاذاعة الاردنية وبعد ذلك سفيرا للاردن باكثر من بلد وعارف درس الطب النسائي وعين مديرا للخدمات الطبية الملكية ومن ثم عين وزيرا للصحة اكثر من مرة وانتخب نائبا لاربد اكثر من مرة واخيرا عينه الملك عينا بمجلس الاعيان. وسعد العلي البطاينة وذريته سكن قرية البارحة يوم لم يكن بالمنطقة انذاك ابنية كان ديوانه بالبارحة وكانت اربد على قرب من البارحة لكن سكانها كانوا يتجمعون في ساحة الافراح القريبة من المسجد الكبير الحالي ويسكنون مغاور امام كل مغارة بئر عليه اطار ازرق سمي خرزة لهذا سموا بالسبع خرزات وهم يعتزون بها ولم يدخل المعترك السياسي حدا منهم ولا الاجتماعي الا عائلة حجازي وفي امارة شرق الاردن عرف البعض منهم مثل الشاعر عرار وولده وصفي اما بعهد الملكية فقد لمعت بعض الاسماء التي مازالت خالدة رحمها الله مثل عبد الرحمن ارشيدات و شقيق ارشيدات وفضل الدلقموني وغيرهم هذا باربد اما البارحة فظلت حتى عام السبعينات منفصلة حتى اصبحت الان حيا من احياء اربد وللتاكيد على الدور الذي لعبته عشير ة البطاينة ممثلة بشيوخها منذ إن حطت اقدامها في الاردن الدور السياسي والاجتماعي الكبير في العهد العثماني وحتي يومنا هذا مرورا بالعهد الفيصلي وبمرحلة تاسيس امارة شرق الاردن وحتى استقلال المملكة الاردنية الهاشمية تلك العشيرة التي كان رجالها يختارون لتمثيل بني جهمة في مجلس ادارة قضاء عجلون والذي تؤكد عليه الوثائق المرفقة لمركزهم الاجتماعي وقدرتهم وان كنا لانقلل من قدر الاخرين الا إن عشيرة البطاينة كانت هي العشيرة التي لها النفوذ في بلاد بني جهمة او البطين فكانت السلطة العثمانية قد اسندت لشيوخها الكثير من المهام واختارت رجالها الذين تابعوا مشوارهم حتى وقتنا الحاضر
أنتقل نفر من الفرسان من منطقة تسمى البطين في الجزيرة العربية الى سهل حوران بعد العديد من الحروب التي كانت تنشب بين القبائل وعلى رأسهم الشيخ ضرغام وولده الشيخ عيسى البطين وأقارب له.

استقر هولاء  في  منطقة السويداء في قرية عرمان  وبقيوا فيها ردحا من الزمن و قاموا ببناء دورا لسكناهم. ولا تزال بقايا  دورهم ماثلة حتى أيامنا هذه.  

لاأحد يعرف كم طال بهم المقام في عرمان ولماذا قرروا أن يتحركوا غربا.

ليس هناك دليل مكتوب يبين سبب تركهم منطقة السويداء على الرغم أنهم استقروا فيها و اثار دورهم القديمة الباقية حتى اليوم لدليل على أن اقامتهم لم تكن مؤقته ولم يكنوا مجرد عابري سبيل. سمعت الكثير من كبار السن في بلدي وانا لم ابلغ الحلم يتحدثون في مضافات القرية في اؤائل الخمسينات بانهم سبب تركهم المكان تنازعهم مع سكان اخرين في منطقة السويداء ز كما أنني سمعتهم يؤكدون ان رغبتهم بالابتعاد عن عيون السلطة العثمانية في مدينة كبيرة مثل السويداء كان قد دفعهم للاتجاه الى الغرب . وكانت لديهم اسباب أخرى دفعتهم لترك منطقة السويداء وعلى رأسها حبهم بالاستقلال . فقد يكون السبب كما سمعت من شنيوراسليمان وفوازالباير وفاضل المحمود وعامرالسليمان وفلاح المطلق ومحمود السالم ومحمد البايروابراهيم الطويل وبركات الطويل وغيرهم وكلهم ابناء عمومة ان جدهم عبدالله وابن اخيه ابراهيم واقارب لهم تركوا المنطقة طمعا في منطقة أكثر امنا من المنطقة التي جاءوا منهاوسعيالايجاد منطقة خصبة لاينازعهم فيها أحد. كما أنهم لم يطيقوا المكوث بجانب المدن الكبرى التي قد تحد من نزعة الاستقلالية التي كانت سمة تميزهم.

وبعد وفاة الشيخ ضرغام في منتصف القرن الثامن عشر ،  أستقر رأي  الشيخ عبدالله بن عيسى  البطين و أبن أخيه محمد بن ابراهيم بن عيسى  البطين وأبناء عمومتهم أن يتوجهوا غربا. وصل بعض منهم  الى منطقة جنين في فلسطين واستقروا  في منطقتي يعبد واليامون  ونفر منهم رحلوا الى منطقة القدس واستقروا في بلدة أبي غوش قرب القدس . أما عيسى وأبن أخيه محمد فقد بقيا شرق النهر في منطقة كفيوبا غرب أربد بعد ان كانوا سكنوا لبرهة قليلة في منطقة سموع أربد .لقد تحركوا  في المنطقة واستطلعوهاومكثوا لفترات قصيرة في قرية سموع  ولكن المقام استقر بهم  في    قرية كفريوباغرب مدينة اربد و التي كان نفر قليل من السكان لايزيد عن عدد الاصابع .

وبصرف النظر عن الاسباب ، يمكن القول أن تنقل الناس كان أمرا اعتياديا انذاك  فلا حدود ولا عوائق.  

لم يعرف عبدالله ومحمد وأبنائهم كم ستطول اقامتهم في المنطقة الجديدة التي نالت اعجابهم لاتساعها وخصوبة أرضها. و لم يدر في خلد عبدالله ومحمد البطين أن المنطقة ستنقسم بين دولتين، وأن أولادهم وأحفادهم سيظلون في نفس المنطقة التي رحلوا اليهاوأنها ستكون مستقرا دائما لهم. فكيف لهم ان يعرفوا ماسيؤول اليه مصير الدولة التركية التي تكالبت عليها دولا عديدة في أوروبا. وبعد هزيمة تركيا العثمانية في الحرب الاولى قسمت المنطقة كما نعرف ونشأ فيها عديد من الكيانات الجديدة وهي سوريا ولبنان وشرق الاردن وبقيت فلسطين تحت الانتداب البريطاني تمهيدا لاقامة دولة لليهود.

كانت المنطقة التي استقر فيها ال البطين حول مدينة اربدعرضة لهجمات البدو ابان الحكم التركي نظرا لغياب سلطة الدولة التركية المترامية الاطراف وانشغالها بحروب كثيرة اضافة الى تسرب الضعف اليها وتامر الدول الاوروبية عليها.ترك عبدالله ومحمد البطين وأبنائهم حياة البداوة و فضلوا الاستقرار والعمل في زراعة الارض المحيطة بمكان سكناهم اضافة لتربية الاغنام والابقار وشرعوا يزرعون الارض المحيطة لتأمين مؤونتهم.كما أنهم حافظوا على سمات البداوة التي كانت واضحة في طباعهم و عاداتهم وتقاليدهم .

كان البدو ينتشرون في المنطقة وكانت تعدياتهم على القرى والبلدات  كثيرة، وكان هم الناس  الاول منصب على ايجاد  مكان امن لهم ولمواشيهم.

كثير من الناس كانوا يتركون القرى الواقعة في المناطق السهلية رغم خصوبتها مكرهين تحت وقع هجمات البدو المتكررة على قراهم ومحاصيلهم. أختار عبدالله ومحمد البطين البقاء في كفريوبا لخصوبة ارضها وحصانة موقعها. ولم تثنهم تعديات البدو عن البقاء في المنطقة . فقد كانوا شديدي المراس واعتمدوا على صلابتهم وشدة مراسهم وفروسيتهم.

علم الكثير من البدو بسكن عبدالله ومحمد في المنطقة  فخطبوا ودهم ولم يتجروا على الاعتداء عليهم لمعرفتهم بشدتهم وصعوبة التغلب عليهم وقدرتهم على طلب المساندة  من أقاربهم المنتشرون في سهل حوران اذا ما لزم الامر. ومع ذلك فقد نشبت بعض النزاعات بينهم وبين البدو ادت الى قتل واحدا من البدو وأخر من البطين. 

 

أستقر عبدالله ومحمد غرب مدينة أربد وتمكنوا في وقت قصير أن يكسبوا ود الناس في المنطقة المحيطة بهم لحسن معشرهم وكرمهم . في تسعينيات القرن الثامن عشر وبعد أن أمضوا في المنطقة ما ينوف عن خمسين سنة ونيف ونظرا لازدياد عددهم قرر بعضهم التوسع فرحلوا الى مناطق خالية في منطقة بني جهمة والتى أصبحت تعرف فيما بعد بديرة البطين. أختاروا مناطق قريبة من مكان اقامة أقاربهم في سعيهم للتوسع ولمزيد من الاستقلالية.

رحلت مجموعة من أبناء عبدالله الى البارحة قرب مدينة أربد واستقروا فيهاوتكاثروا هناك ولا يزال أبناءهم في المنطقة الى اليوم. أما محمد أبن أبراهيم فرحل الى منطقة تقبل الى الشمال من أربد وقضى فيها مع أبنائة وبعض من أبناء عمه بضع سنين حتى توفي هناك.

لم يعجب أبناء محمد الاربعة وأبناء عمومتهم الذين كانوا رحلوا معهم من كفريوبا الى المكان الجديد لوعورة الارض وندرة الاراضي السهلية فطفقوا يبحثون عن مكان اخر. كان رحيل سليمان بن محمد وأخوانه و أبناء عمومته من مستقرهم الأول في كفريوبا ومرة اخرى من قرية تقبل طمعا في التوسع ومزيد من الاستقلالية وأرض أكثر خصبا وأتساعا لاينازعهم فيها أحد.

اختار أبناء محمد بن ابراهيم وأبناء عمه  لمقامهم خربة قديمة خالية من السكان تقع على تلة عالية تشرف على سهل فسيح خصب شرق مدينة أربد تسمى حكما ، بعد أن تناهي لعلمهم أن هذه  الخربة أصبحت خالية بعد أن  رحل منها ساكنيها المعرفون بال الدويري والذين لم يزيدوا انذاك عن أصابع اليد  تحت ضغط شديد من هجمات البدو . اختار ال الدويري قرية كتم الجبلية الواقعة على احدى سفوح جبال عجلون  مستقرا لهم لاعتقادهم أنها أكثر تحصينا تومن لهم طبيعتهاالجبلية المزيد من  الحماية.

لم يأبه أبناء محمد  بما سمعوه من أن البدو اعتادوا في فصول الحصاد على  الاعتداء على زروع  القرية التي أختاروهامقرا جديدا لهم مستندين على صلابتهم و دعم أقاربهم في كفريوبا و البارحة.

تداول ابناء محمد مع ابناء عمومتهم فيما بينهم أمر الرحيل الى القرية التي هجرها سكانها قبل أشهر بعد أن استطلعوا القرية ووجدوا فيه ضالتهم. دار الحديث بين سليمان بن محمد واقربائه فاعرب محمد عن رائه: - البدو من بلادنا وكثير منهم اصدقاء لنا و يعرفوننا . ولن يتجرأ أحد على الاعتداء علينا، وبعون الله وتوفيقه ستكون الامور على مايرام، وسنواجه الاعتدات ونصدها أن حصلت. - نعم الرأي، صح لسانك ياشيخ ... الخيرة في ما اختاره الله.

جميع سكان القرية  نسلوا  من سليمان  وأبناء عمومته . قدموا اليها قبل حلول القرن العشرين بقليل بعد أن تركوا مستقرهم الاول الى  الغرب من مدينة أربد.

بقيت القرية مقصورة عليهم حتى ثمانينيات القرن العشرين. 

وفد عدد قليل من العائلات الفلسطينة بعد نكبة 1948 وسكنوا في القرية لفترات قليلة ولم يبق منهم الا القليل الذين لايزيدون عن عدد الاصابع حيث سافر الكثير الى أربد وبعضهم الى الكويت . لكن الوافدين الجدد الى القرية أزداد عددهم في ثمانيانيات القرن العشرين .ثم نزح الى القرية عدد لابأس به من الاردنيين من منابت عديدة بعد حرب الخليج الاولى.

 أسباب كثيرة شجعت هؤلاء على القدوم من بينها علاقات المصاهرة وقرب القرية من مدينة أربد. كما جاء الى القرية العديد من الناس من منابت مختلفة من مناطق مختلفة . أتسعت القرية وأصبحت اليوم بلدة ينوف سكانها عن الخمسة عشر الفا. أصبح ال البطين في البارحه و حكما يشكلون ماينوف عن النصف تقريبا في بداية القرن الحادي والعشرين. من الشخصيات المعروفة سعد العلي وفالح السليم وفواز الباير وشنيور وعامر السليمان ومطلق العبدالله وابراهيم الطويل وحسين لمحمد وفواز الباير وفندي العمرو وعبدالله محمد ومحمود العواد الذي عرف عنه أنه المؤرخ الشفوي للعشيرة ومحمود الاسعد وضيفالله وعبد الغني وصالح واسعد في كفريوبا ومن الشخثصيات العامة في القطاع الحكومي اللواء محمد احمد سليم ومحمد السعد ومفلح السعد وسامح فالح وفالح الطويل واللواء نجيب عزت ونايف السعد ومن الوزراء عارف السعد ومحمد على السعد وعلاء البطاينة واشغل الكثير منهم المناصب الحساسة لايتسع المجال لذكرهم هنا وللدلالة على اهمية رجالات البطاينة نذكر ان أهالي إربد وجوارها شكـَّلوا مجلساً أطلقوا عليه اسم المجلس الإداري التشريعي , وتمثّلت في هذا المجلس العشائر التالية: 

  • عشيرة الشرايري (إربد ) ممثلة بالقائم مقام علي خلقي باشا الشرايري الذي ترأس المجلس إضافة إلى    رئاسته لحكومة عجلون العربية . 
  • عشيرة الخزاعية ( الفريحات ) ( جبل عجلون ) ممثلة بالشيخ راشد باشا الخزاعي .
  • عشيرة البطاينة ( ناحية بني جهمه ) ممثلة بالشيخ سعد باشا العلي البطاينة .
  • عشيرة الروسان ( ناحية السرو ) ممثلة بالشيخ سليمان باشا السودي الروسان . 
  • عشيرة العزّام ( ناحية الوسطية ) ممثلة بالشيخ ناجي باشا العزّام .
  • عشيرة الحمود ( الخصاونة ) ( ناحية بني عبيد ) ممثلة بالشيخ محمد باشا الحمود .
  • عشيرة العبيدات ( ناحية الكفارات ) ممثلة بالشيخ تركي باشا الكايد العبيدات . 
  • وتمثل الأهالي المسيحيون بالسيد نجيب فركوح ( ناحية بني جهمه ) . 

ويبدو أن حكومة عجلون العربية رأت أن الظروف تحتم عليها إتاحة الفرصة للأهالي لانتخاب ممثليهم في مجلس تشريعي جديد انتخاباً مباشراً , فأجرت في شهر كانون الأول من عام 1920 م انتخابات أسفرت عن إفراز مجلس تشريعي تمثلت فيه العشائر التالية : 

  • عشيرة العزّام ( ناحية الوسطية ) ممثلة بالشيخ ناجي باشا العزّام . 
  • عشيرة البطاينة ( ناحية بني جهمه ) ممثلة بالشيخ سعد باشا العلي البطاينة . 
  • عشيرة العبيدات ( ناحية الكفارات ) ممثلة بالشيخ تركي باشا الكايد العبيدات . 
  • عشيرة الروسان ( ناحية السرو ) ممثلة بالشيخ سليمان باشا السودي الروسان . 
  • عشيرة السمرين ( ناحية السرو ) ممثلة بالشيخ فالح السمرين . 
  • عشيرة النصيرات ( ناحية بني عبيد ) ممثلة بالشيخ محمود باشا الفنيش النصيرات . 
  • عشيرة الهنداوي ( الخصاونة ) - ( ناحية بني عبيد ) ممثله بالشيخ سالم باشا الهنداوي . 
  • وتمثل الأهالي المسيحيون في المجلس بالسيد نجيب فركوح ( ناحية بني جهمه ) وبالسيد أيوب الإبراهيم الأيوب ( ناحية بني عبيد ) .
  • عشيرة الشريدة ( ناحية الكورة ) ممثلة بالشيخ محمد سعيد الشريدة الذي لم يحضر أية جلسة للمجلس التشريعي مع رفيقه ممثل الكورة السيد فارع النمر وذلك بسبب إعلان الكورة انشقاقها عن حكومة عجلون العربية وتشكيل حكومة محلية في الكورة عرفت باسم حكومة ( دير يوسف ) وهي بلدة تقع بين ناحيتي الكورة وبني عبيد . 

 

في 2/4/1929 م جرت الانتخابات لإفراز المجلس التشريعي الأول في تاريخ الدولة الأردنية, وتمثلت فيه إربد وجوارها :

  • الشيخ عبد الله الكليب اليوسف الشريدة (الكورة) 
  • المحامي نجيب عبد القادر اليوسف الشريدة (كان يسكن في إربد)
  • الشيخ عقلة المحمد النصير " النصيرات " (الحصن)
  • المحامي نجيب أبو الشعر النمري (الحصن). 

وفي 10/6/1931 م أجرت حكومة الشيخ عبد الله سراج الانتخابات لإفراز المجلس التشريعي الثاني, وتمثلت فيه إربد وجوارها

  • الشيخ قاسم الهنداوي (النعيمة)
  • الشيخ ناجي العزّام (الوسطية)
  • الشيخ محمد السعد العلي البطاينه (البارحة)
  • وتمثل المسيحيون في شمال الأردن بالسيد سلطي الإبراهيم الأيوب (الحصن).

 

وفي 16/10/1934 م أجرت حكومة الرئيس إبراهيم هاشم الانتخابات لإفراز المجلس التشريعي الثالث, وقد تمثلت فيه إربد وجوارها ب





التعليقات والاضافات
خليل 2021-06-21 6:03 ص
هل يوجد كتاب خاص بالعشيرة pdf؟
محمد جبر أسعد البطاينة 2021-09-28 6:55 ص
محمد جبر أسعد البطاينة
مها علي بطاينة 2021-12-05 11:42 م
البطاينة
أحمد الزعبي 2022-04-25 12:44 م
ممكن نعرف مين الجد الاول لعشيرة البطاينة
قاسم جمال ناصر البدانة 2022-05-06 4:27 م
بس في تعديل بسيط عشيرة السمرين ( البدارنة ) قرية فوعراا
مالك بسام البطين 2022-05-26 4:07 م
درعا سوريا حوران
هاشم زيد سلطان إبراهيم العلي البطاينه 2022-06-06 1:18 م
البطاينه وبس
امير البطاينة 2022-07-01 9:43 م
البطاينة
يوسف الغوش 2023-01-15 1:00 ص
هلق سؤال عائلة الغوش لا أي قبيلي بيرجع نسبها

أذا ممكن
*
*




تاريخ و روايات
لا يوجد مقالات.






افراد عشيرة البطاينة
- Ahmad Bataineh - Nader Albatayneh Alshammari - محمد نبيل البطاينه
- نبيل انور البطاينه - انور سعد البطاينه - سعد البطاينه
- فيصل نبيل البطاينه


كلمات بحثية

عشيرة

البطاينة

عشيرة البطاينة

أماكن عشيرة البطاينة مقالات عشيرة البطاينة أفراد عشيرة البطاينة

اسرة البطاينة عيلة البطاينة عائلة البطاينة قبيلة البطاينة حمولة البطاينة عشيرة البطاينة ال البطاينة فروع عشيرة البطاينة دار عشيرة البطاينة عدد افراد عشيرة البطاينة شجرة عشيرة البطاينة مشجرة عشيرة البطاينة رابطة عشيرة البطاينة اصول عشيرة البطاينة عشيرة البطاينة وش يرجعون اراضي عشيرة البطاينة نسب عشيرة البطاينة مضارب عشيرة البطاينة عشائر عشيرة البطاينة قرى عشيرة البطاينة اصل عشيرة البطاينة عشيرة عشيرة البطاينة عائلة عشيرة البطاينة من أي قبيلة عائلة عشيرة البطاينة في أي مكان عائلة عشيرة البطاينة وين توجد عائلة عشيرة البطاينة عشيرة البطاينة في قصبة اربد - اربد - الأردن ابو عائلة عائله عشيرة عشيره أحمد محمد عبد علي محمود حمولة شجرة العائلة مشجرة عشيرة شجرة العائلة ديوان ال تجمع بني العائلات العشائر عائلات اصل أصل نسب عائلة قبيلة قبيلة قبائل عشائر ابن اصول ومنابت عشيرة شيخ الدكتور اكبر عائلة في جدود اقارب انساب روابط عائلية في ذمة الله اشهر من اين من وين نبذة عن عرس حفل الحاج الاستاذ المهندس الشيخ الطفل الفنان الاردن السعودية سوريا العراق الكويت لبنان الامارات عمان قطر اليمن مصر ليبا المغرب الجزائر البحرين تونس


 
طلب انضمام

يرجى انتظار الموافقة على طلب العضوية من قبل المشرف ...

الأشخاص العائلات الأماكن
$$icon$$ $$NAME$$ $$extra$$